مجلة مركز ودود للمخطوطات  

العودة   مجلة مركز ودود للمخطوطات > بابُ > الفُلْك المشحون
مركز رفع الملفات البحث مشاركات اليوم اجعل جميع المنتديات مقروءة


رد
 
أدوات المقال إبحث في المقال طرق مشاهدة المقال
  #1  
قديم 28/ 12/ 2018, 06:43 PM
صقر الروقي صقر الروقي غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Feb 2014
المشاركات: 14
افتراضي عقيدة الإمام الشافعي

بسم الله الرحمن الرحيم

هذه العقيدة رواها جمع من رواة الأخبار عن الإمام أبو محمد عبدالرحمن بن أبي حاتم الرازي
ولكن الغريب أن الإمام ابن أبي حاتم لم يذكرها في كتابه "آداب الشافعي ومناقبه"
لكني لم عرفت أن محقّق الكتاب هو محمد زاهد الحسن الكوثري شككت أن له يداً في الموضوع
خصوصاً وأنه عرف بغلوّه في التجهم وتعصبه له وبغضه للسنة وأهلها
فهنا أمران:

1- إما أن يكون الحذف وقع من متقدمي نسّاخ الأشاعرة
2- أن يكون الحذف وقع من محقق الكتاب المطبوع

وهذا لا يمكن معرفته إلّا بالرجوع إلى أصل الكتاب المخطوط فإذا لم توجد فهذه إشارة إلى أن الحذف وقع من متقدميهم وإن وجدت كان الكوثري هو الذي تولى كبر هذا الموضوع.

وقد جمعت جميع أسانيد هذه العقيدة وهذا ما وجدته:

الأول: رواه ابن أبي يعلى في كتابه "طبقات الحنابلة" قال : قرأت على المبارك قلت له أخبرك محمد بن علي بن الفتح قال أخبرنا علي بن مردك قال أخبرنا عبدالرحمن بن أبي حاتم ..

وهذا إسناد صحيح لا غبار عليه

الثاني: رواه أبو الحسن الهكاري في كتابه "عقيدة الشافعي" قال: أخبرنا الشيخ أبو يعلى الخليل بن عبدالله بن عبدالرحمن بن أحمد القزويني الحافظ أنا القاضي أبو سعد القاسم بن علقمة الأبهري أخبرنا أبو محمد عبدالرحمن بن أبي حاتم الرازي ..

وفيه ضعف

الثالث: قال الشيخ الإمام الحافظ صدر الدين الياسوفي رحمه الله تعالى في كتابه "معتقد الإمام أبي عبدالله محمد بن إدريس الشافعي قدس الله روحه ورضي عنه" : حدثنا لسان الأدب وحجة العرب بدر الدين محمد بن نجم الدين يحيى بن أبي الغنائم المعري الشافعي قال : أخبرنا الشيخ الإمام العالم العامل القدوة الحافظ المفتي الخطيب الزاهد العارف البارع شيخ المشايخ فخر الأئمة تاج العلماء فخر الخطباء أبو العباس أحمد بن إبراهيم بن عمر بن الفرج الفاروقي الشافعي خطيب جامع دمشق رحمه الله قال : أخبرنا الشيخ الإمام بدر الدين أبو القاسم علي بن الحافظ أبي الفرج عبدالرحمن بن علي بن محمد بن الجوزي قدس الله روحه أخبرنا أبو سعيد عبدالجبار بت يحيى بن هلال بن الأعرابي قراءة عليه ببغداد أخبرنا أبو العز أحمد بن عبدالله بن كادش العكبري أخبرنا أبو طالب محمد بن الفتح العشاري أخبرنا أبو الحسن علي بن عبدالعزيز بن مردك البرذعي أنبأنا أبو محمد عبدالرحمن بن أبي حاتم الرازي ..

وفيه ضعف

قلت: فإذا انضافت رواية أبي يعلى - مع صحة إسنادها - إلى رواية العشاري والهكاري ازدادت قوة وصحة فلا مطعن في هذه العقيدة السنية لهذا الإمام البحر

قال عبدالرحمن بن أبي حاتم الرازي رحمه الله تعالى: حدثنا يونس بن عبد الأعلى المصري قال سمعت أبا عبدالله محمد بن إدريس الشافعي يقول وقد سئل عن صفات الله وما ينبغي أن يؤمن به فقال :

"لله تبارك وتعالى أسماء وصفات جاء بها كتابه وأخبر بها نبيه صلى الله عليه وسلم أمته لا يسع أحداً من خلق الله قامت عليه الحجة أن القرآن نزل به وصح عنه بقول النبي صلى الله عليه وسلم فيما روى عنه العدل فإن خالف بعد ثبوت الحجة عليه فهو بالله كافر فأما قبل ثبوت الحجة عليه من جهة الخبر فمعذور بالجهل لأن علم ذلك لا يدرك بالعقل ولا بالروية والفكر ونحو ذلك أخبار الله سبحانه وتعالى أتانا أنه سميع بصير وأن له يدين بقوله "بل يداه مبسوطتان" وأن له يميناً بقوله "والسماوات مطويات بيمينه" وأن له وجهاً بقوله "كل شيء هالك إلا وجهه" وقوله "ويبقى وجه ربك ذو الجلال والإكرام" وأن له قدماً بقول النبي صلى الله عليه وسلم "حتى يضع الرب فيها قدمه" يعني جهنم وأنه يضحك من عبده المؤمن بقول النبي صلى الله عليه وسلم للذي قتل في سبيل الله "إنه لقي الله وهو يضحك إليه" وأنه يهبط كل ليلة إلى السماء الدنيا بخبر رسول الله صلى الله عليه وسلم بذلك وأنه ليس بأعور بقول النبي صلى الله عليه وسلم إذ ذكر الدجال فقال "إنه أعور وإن ربكم ليس بأعور" وأن المؤمنين يرون ربهم يوم القيامة بأبصارهم كما يرون القمر ليلة البدر وأن له إصبعاً بقول النبي صلى الله عليه وسلم "مامن قلب إلا وهو بين إصبعين من أصابع الرحمن عز وجل" فإن هذه المعاني التي وصف الله بها نفسه ووصفه بها رسوله صلى الله عليه وسلم مما لا يدرك حقيقته بالفكر والروية فلا يكفر بالجهل بها أحد إلا بعد انتهاء الخبر إليه بها فإن كان الوارد بذلك خبراً يقوم في الفهم مقام المشاهدة في السماع وجبت الدينونة على سامعه بحقيقته والشهادة عليه كما عاين وسمع من رسول الله صلى الله عليه وسلم ولكن يثبت هذه الصفات وينفي التشبيه كما نفى ذلك عن نفسه تعالى ذكره فقال "ليس كمثله شيء وهو السميع البصير" اهـ

ولا عجب فهذه العقيدة التي عليها الإمام الشافعي رحمه الله تعالى هي عقيدة سائر أئمة أهل السنة والحديث والأثر وعلى رأسهم شيخه مالك بن أنس رحمه الله وتلميذه أحمد بن حنبل رحمه الله ومن أراد الإستزادة في معرفة عقيدة أهل السنة والجماعة في الصفات فعليه بمراجعة الكتب الواردة في هذه القائمة "وإن كنت لا أنصح بها إلّا للمتخصصين في علوم الحديث نظراً لكثرة الأخبار الضعيفة والموضوعة والإسرائيليات في هذه الكتب وكنت أتمنى أن ينتدب لها من يقوم بتصفيتها من الأخبار الضعيفة والموضوعة والإسرائيليات حتى تكون نبعاً صافياً ومنالاً سهلاً لجميع طلاب العلم":
https://justpaste.it/14any
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 29/ 12/ 2018, 08:00 AM
صقر الروقي صقر الروقي غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Feb 2014
المشاركات: 14
افتراضي

مع أن ما سقته في إثبات صحّة هذه العقيدة للأإمام الشافعي رضي الله عنه إلا أن مما يقطع بصحتها ويقيم الحجة على من كذّب بها من الأشاعرة هو نقل ابن حجر العسقلاني - وهو من أئمة الأشعرية - لهذه العقيدة في كتابه الذي أسماه "فتح الباري بشرح صحيح البخاري" (ولا أنصح بقراءة هذا الكتاب إلّا للمتخصصين من العلماء نظراً لكثرة البدع والإنحرافات العقائدية في هذا الكتاب) إلّا أنه قام بحذف الجزء الذي فيه إثبات الصفات ! وأبقى على البقيّة !!
رد مع اقتباس
رد


أدوات المقال إبحث في المقال
إبحث في المقال:

البحث المتقدم
طرق مشاهدة المقال

تعليمات المشاركة
لا تستطيع كتابة مواضيع
لا تستطيع كتابة ردود
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
الانتقال السريع إلى


جميع الأوقات بتوقيت GMT +3. الساعة الآن 06:23 PM.

Powered by vBulletin Version 3.6.8
Copyright © 2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.